image

في الرُّكنِ القصيّ من الأحلام .. في البُعد الذي لا نستطيع أن نصِل .. ليس ثمة قصر يعلو جَبلاً وتنحدر منه الدروب والزهور ..وإنما كوخ ضئيل على حواف الغابة وصنبور ماء مُنعِش .. ليس ثمة طائرة خلّابة تُحلِق ..وإنما دراجة هوائية تقفز للأمام وهي ترتطم بحجر صغير في الدرب الوعرة ..

ليس ذاك الفُستان الذي يضيء في الظلام كأنه لأميرة حكايا الجِن .. وإنما قميص أخضر فضفاض يصل إلى منتصف الساق لفتاة ريفية تضحك .. ليس طوقاً ذهبياً في عنُقِها يلمع.. وإنما عُقداً من الصدَف المتكسِر والبذور الجافة حين تلتفت فجأة يُخربِش ..

ليس شَعراً مُصففاً ومُثبتاً بمشابك ملونة .. وإنما شعر غجري منفَلِت يبعث الريح ليطير ..  ليس وجبة شهية و الحِلو شيكولاتة .. وإنما طبق بطيخ بارد وثمرة جوز هند مسكّرة ..

و في العليل .. يتردد صدَى لحصان يصهل وقطة تموء .. وغراب ينعق .. بلا أناس تتكلم .. بلا أناس تتكلم .. في الرُكن القصيّ من الأحلام .. في البُعد الذي لا نستطيع أن نصِل..

Advertisements